روى الحرفي عيسى الخيبري من محافظة خيبر تجاربه مع سوق عكاظ للمرة الرابعة على التوالي حصل خلالها على المركز الأول من بين الحرفيين في السنوات الماضية، مشيرا إلى أنه يطمح هذا العام إلى الحفاظ على نفس المركز.
وقال إنه اكتسب مهارة وصناعة الخوص من والدته (يرحمها الله) حيث كانت بدايته حب استطلاع ثم تطورت بعد ذلك لتصبح مهنة رئيسة له يحترفها بإتقان وبراعة، وفتحت له أبواب رزق لمهارات حرفية متعددة من الشك والخرز والصوف والحبال وشوال صيد السمك وعمل المصاحف.
وبين أن منتوجاته من سعف النخيل كالمراوح، والخفاف، والزنابيل، ومفتات الخبز، والمكانس، والألواح الجدارية وغيرها وجدت إقبالا فاق توقعاته حيث إنه بات ينتظر موسم سوق عكاظ عاما بعد عام حتى يجني أرباحا مالية تعود عليه وأسرته بالنفع والفائدة.