يام زمان عن دور العروس وأهلها وش كانوا يسوون ؟
أهل العروس طبعا بعد ما يحدد العرس ويتفق عليه بين أهل العريس وأهل العروس فيه ناس قبل الكروت لأن من الرجال ومن النساء مثل الحرمة تبلغ الحريم ترى إقامة الفلانية تقولكم حياكم الله على عرس ولدها ولا بنتها وكذلك فئة من يبلغ من الرجال فضلكم فلان حياكم الله على عرس ولده اليوم الفلاني للبلاد الفلانية ، فية نخيل مخصصة للزوجات ومعروفة وبعد ما يصوتون طبعا أم البنت منين ترزق في بنت وهي الله يعينها ما غير تشتري من المواعين لأهل البنت خصف للبنت شباشير للبنت وهي وحدة كيف للي عندها أكثر من بنت الله يعينها ما غير تجمع لجهاز بنتها حتى المواعين تشتريها لها فأم العروس زمان مهضوم حقها على ما تسويه لبنتها طبعا قبل الدخلة بأربع أو ثلاث أيام يبدون أول يوم ينظفون البيت اللي تدخل فيه العروس و يصبغون الخوص قي (حق) السفر والمراوح .
اليوم الثاني يشبشرون المراوح ويخيطون السفر والمساطح والخصف والمدايج والكواشيل والشنفان والنقاء والمصاب وجميع ما تحتاجه راعية البيت في بيتها من لوازم الخصف وخياطة بيت المراوح.
اليوم الثالث يقومن الحريم بغسيل المواعين ودق الداير إلى هو قماش مطرز أو مخيطينة بالصوف وقبله فيه قماش يوضع على الجدار للتزيين غرفة النوم ويدقون الرفوف ويوضع عليها المواعين(الاواني المنزلية) يوم الدخلة العصر ياخذون العروس للعين يروشونها وفية كذلك عيون مخصصة لغسيل العرايس تكون بعيد عن أعين الناس وأثناء هم يغسلون والطق أو على ماقالوا الزير شغال وفيه اغاني تقال اثناء تغسيل العروس منها يا المشيللة يافلانة آسا العروس وهناك اغاني كثيرة لاتحظرني وأثناء هم يغسلونها بالعين وبعد الغسيل وهم رايحين لبيتها طبعا الزير شايلتة وحدة من الحريم على رأسها والثانية خلفها تدق الزير والفرقة كلهن معهم من العين الين يدخلونها بيت اهله وهنا لابد من وجود واحد ولا اثنين من الرجال السريعين بالقرب من الحريم من أجل فيه هناك عادة عند البنات العروس إلى ما تفض وهم جايين من العين يزرون عليها البنات والحريم وهم ما شيات تقوم وتتغفل الحريم طبعا بطريقة ذكية ومدبرة من إلى معها تعطيها الايعاز في الوقت المناسب عاد تمزق(تطلع) من بين الحريم وعلى وجهها عاد يصرخن الحريم العروس فضة(هجت) العروس فضة ولي بة الشباب معين فضة بعض الحريم تعطي الاتجاة غلط تعمدت منهن ولبعظ يعطي الاتجاة الصحيح وينتظرن مكانهم لين أجاب العروس وتسلم لهن ثم يكمل مسيرتهن إلى البيت مع رنع(طق) الزير مع السيبة ومن ثم تجهز وتوضع للغرفة لين (الى ما) يجي العريس يومنة(لما) يدخل يلقى مرنة شوي ولا نطق السقف من الطراريح إلى جايتة عنايا من أهله من أمه وخواته وعماته وخلاته كلا بما تجود بها نفسها إلي طراحة والي مخدة والي بطانية واللي لحاف
طبعا هناك عانية تدفع لام العروس وأم العريس من قبل الحريم اللي هي قفة فيها ما قسم الله من حب او رز هذي عنيت الأمهات من الحريم كافة جميع حريم الديرة