(عين الجمه)

ورداسم هذه العين في المصادربسم عين الجمة وعين الحمية بالحاء المهملة والصحيح انهابالجيم وهي أعظم عيون خيبر أعظم عيون الشق ( وقد أسماها النبي صلى الله عليه وسلم قسمة الملائكة) لأن ماءهابعد أن يفيض من الدبل الذي يجتمع فيه ينقسم إلى اتجاهين فيجري ثلثا الماء في فلج والثلث الاخريجري في الفلج الاخرواليوم يتم توجيه كامل كمية المياه في اتجاه واحدفقط ويستعان على ذلك بحجريحرك الماء في احد الاتجاهين مع شي من البحص والرمل لحجز الماء يسمى حصاة الدبل وعمرهذه الحصاه يعود إلى مئات السنين في نفس الموضع فدرج إطلاق وصفها على الإنسان الكسول الذي لايكاد يتحرك من مكانه فيقال مثل حصاة الدبل